أكد الدكتور أحمد أبو اليزيد، رئيس شركة الدلتا القابضة لصناعة السكر، أن فتح باب تصدير السكر للخارج لن يرفع الأسعار نتيجة زيادة الإنتاج العالمي وانخفاض الأسعار العالمية للسكر، حيث أن إنتاجية السكر فى الدول المنتجة مثل دول الاتحاد الأوروبي والهند والبرازيل والصين ارتفعت من 20% 30%، وهو ما زاد الكميات المعروضة في الأسواق العالمية.

وقال في تصريح للدستور، إن أسعار السكر العالمية وصلت 320 دولارا للطن في المتوسط، وهو ما يعني أن سعر السكر العالمي أرخص من المحلي، وبناء عليه تم استيراد كميات من السكر الأبيض والخام بكميات كبيرة خلال الفترة الماضية لما يقرب من نصف مليون طن علاوة على السكر الذي يتم إنتاجه محليا.

وأضاف أن إنتاج مصر من سكر القصب من خلال 8 مصانع في وجه قبلي نحو 1.1 مليون طن سنويا، علاوة على باقي المصانع التي سكر البنجر وهي شركة الدلتا القابضة للسكر والدقهلية القابضة للسكر وشركة النوبارية والفيوم التابعين للدولة إلى جانب شركات القطاع الخاص بما يعادل 1.2 مليون طن سنويا.

وكان المهندس عمرو نصار وزير التجارة والصناعة قد فتح باب تصدير السكر للخارج أمس.